163 – طالنا القصف ففقدت طفلي وساقي

لقد اكتملت الحملة، شكراً لكل المساهمين، تبرعاتكم تصنع أثراً.

معلومات الحالة قبل اكتمالها

” طالنا القصف في إدلب فأفقدني طفلي فلذةُ كبدي ، و بترت ساقي ”
لم يعد باستطاعة محمد العمل خلف عربته البسيطة التي لم تعد تساعده بسدّ إيجار منزله المرتفع
نسعى وإياكم بافتتاح دكاناً صغيراً له يعينه على الحياة
بتكلفة قدرها ١٠٠٠$


08/09/2021

المبلغ المتبرع به
$1,000.00